آخر المنشورات

ممثل تيزنيت في قافلة المواطنة، عذرا هذه الكلمات قد لاتكفي


سعيد اجوكرام - قافلة المواطنة

بقلم سعيد عادل / للمنبر الرياضي :

رأى  الواعد حمزة اجوكرام النور يوم الأربعاء 15 مارس 1995 بدوار تومنار جماعة سيدي احمد اوموسى بإقليم تيزنيت، بدأ مسيرته العلمية في صباه – كعادة أقرانه و صبيان المنطقة – في المدرسة العلمية العتيقة سيدي يحيى اويدير، حيث تلقى أبجديات كتابة وحفظ القرآن الكريم. و بعد وصوله سن التمدرس، سُجل بمجموعة مدارس مولاي رشيد،حيث قضى ست سنوات من التعليم العصري، ليقرر بعد ذلك استكمال مساره الدراسي (العتيق) في مجال الفقه و الدراسات القرآنية بالمدرسة العلمية العتيقة بأزرو، ليقرر بعد سنوات من التحصيل التربوي في المجال الديني، التسجيل بالتكوين المهني بتيزنيت، حتى يتلقى حاليا – إلى حد كتابة هذه الأسطر- دروسا نظرية، تقنية وتطبيقية في تخصص اختاره حتى يتمكن من ولوج سوق الشغل مستقبلا. موازاة مع تكوينه الدراسي، ولع حمزة بهواية الدراجات الهوائية، إلى حد أنه لا يهنأ له بال دون قطع مسافة لا تقل عن 70 كيلومتر يوميا، مقتنعا بأهمية الرياضة وآثارها الإيجابية على الصحة النفسية والجسدية للإنسان.

الإرادة التي يمتلكها حمزة- هذا الرياضي الواعد- إضافة إلى التداريب الشاقة اليومية التي يقوم بها، مكنته مؤخرا من تمثيل مدينة تيزنيت في قافلة المواطنة، في نسختها السابعة، والتي تجوب حاليا المغرب من شماله إلى جنوبه، من مدينة الحسيمة إلى مدينة العيون، دعما للقضية الصحراوية، و إيمانا بكونها “قضية وجود وليست مسألة حدود “، و هو الشعار الذي اختارته جمعية شباب المغرب منظمة القافلة، تكريسا لخطاب صاحب الجلالة محمد السادس نصره الله في خطابه بمناسبة الذكرى التاسعة و الثلاثون (39) للمسيرة الخضراء المظفرة، و الذي أكد فيه على أن المغرب في صحراءه و الصحراء في مغربها إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها.فشعار هذه الدورة إذن، يعد تجسيدا للتوجه الملكي البين بخصوص قضية الوحدة الترابية.

ولعل مشاركة ابن مدينة تيزنيت في هذه النسخة السابعة ذات الدلالات الوطنية القوية، ليمكن اعتبارها تشريفا لكل تيزنيتية و تيزنيتي. ففي كل محطة من محطات القافلة ، تتم الإشارة و الإشادة بمشاركة ممثل تيزنيت. وحتى الاستقبال الملحوظ الذي خصصته فعاليات إقليمية ومحلية لقافلة المواطنة بعاصمة الفضة، كان له بالغ الأثر في نفوس المشاركين و كافة أعضاء الجمعية والمرافقين لهم.

فشكرا لحمزة أجوكرام التومناري على حماسه و حسن تمثيله لإقليم تيزنيت، والشكر كل الشكر لمن يقدمون يد المساعدة للمواهب الشابة المحلية تشجيعا للرأسمال البشري بتيزنيت، حتى يتمكن من إيصالها إلى العالمية.

 

1 Comment on ممثل تيزنيت في قافلة المواطنة، عذرا هذه الكلمات قد لاتكفي

  1. بالتوفيق انشاء الله

    أعجبني

تعليقك يهمنا اترك لنا كلمات و شكرا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: