Advertisements
آخر المنشورات

تفاصيل الندوة الصحفية لفريق أولمبيك الدشيرة لكرة القدم


mohamed-afllah-ismail-zitouni-khalil-boudaa-mohamed-oumribt-2017

تقرير المنبر الرياضي :

عقد فريق أولمبيك الدشيرة لكرة القدم أمس الثلاثاء 28 فبراير 2017،  بمقر النادي، ندوة صحفية بحضور ممثلي وسائل الإعلام، و حضرها من جانب الأولمبيك كل من الرئيس محمد أفلاح و الرئيس المنتدب و الناطق الرسمي إسماعيل الزيتوني، و الكاتب العام محمد أمريبط إلى جانب المدرب خليل بودراع و عميد الفريق طارق بوحرز، و خصص هذا اللقاء لتقييم حصيلة النادي في منافسات الموسم الحالي.

و استهل رئيس الفريق، محمد أفلاح، هذا اللقاء بكلمة ترحيبية للحضور، أما الناطق الرسمي و الرئيس المنتدب، إسماعيل الزيتوني، فقد قدم حصيلة لنتائج الفريق هذا الموسم بداية من فترة الإعداد للبطولة و التعاقد مع المدرب خليل بودراع الذي سطر معه المكتب المسير للنادي أهدافا من بينها احتلال أحد المراكز المتقدمة في بطولة الموسم الحالي.

و علاقة بمنافسات البطولة التي يحتل فيها الأولمبيك الصف الـ14، فقد اعتبر الزيتوني أن النتائج التي حققها خلالها الفريق فيها ما هو إيجابي و ما هو سلبي، و أكد أن النادي سيحاول خلال الدورات العشر المتبقية تحسين مساره و البصم على نتائج إيجابية تمكنه من اللعب على أحد المراكز المتقدمة، خصوصا في ظل المجهودات التي يبذلها أعضاء المكتب المسير لتوفير جميع الظروف و الإمكانات اللازمة للفريق سواء لفئة الكبار أو لباقي الفئات الصغرى.

و اعتبر الزيتوني أن افتتاح ملعب أولمدني بمدينة الدشيرة حل مشكل البحث عن ملاعب للتداريب الذي عانى منه الفريق في الموسم الماضي، و الذي تنقل كثيرا ما بين ملاعب تيكوين، بنسركاو، و ملحق أدرار…، في حين يبقى العائق الوحيد أمام النادي حسب الزيتوني هو غياب الدعم من طرف مختلف الفعاليات بالجهة، بالإضافة إلى تأخر صرف منح المجالس المنتخبة، و هو ما دفع أعضاء المكتب إلى التنقل إلى الدار البيضاء للبحث عن مستشهرين لدعم النادي.

و ختم الزيتوني حديثة بأن المكتب المسير يعمل رفقة المدرب على برنامج تكوين لتأهيل الفئات الصغرى للأولمبيك و الاعتماد عليها بعد ثلاث أو أربع سنوات القادمة في الفريق الأول.

في المقابل رفض المدرب خليل بودراع اعتبار نتائج الفريق نتائج سلبية، حيث أشار إلى أن فريقه يقدم أداء يضاهي أعتد الفرق الممارسة في بطولة القسم الثاني، إلا أن بعض الجزئيات هي التي حرمته من حسم مجموعة من المباريات لصالحه، كما أن فارق النقاط بينه و بين كوكبة المقدمة يمكن تقليصه بعد ثلاثة أو أربعة انتصارات. و صرح “أنا أؤمن و أثق في قدرات مجموعتي، نلعب بأداء يضاهي مستوى بعض الفرق الكبيرة في البطولة، لكن تغيب عنا النتيجة..”.

إسماعيل الزيتوني و حصيلة نادي أولمبيك الدشيرة

ترقبوا فيديوهات من هذه الندوة

Advertisements

تعليقك يهمنا اترك لنا كلمات و شكرا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: