Advertisements
آخر المنشورات

دوري أبطال إفريقيا: الوداد يمطر شباك ضيفه ويليامسفيلي أثلتيك بسباعية


تقرير المنبر الرياضي:

قلب الوداد  البيضاوي تأخره بهدف دون رد إلى فوز ثمين بسبعة أهداف مقابل إثنين على حساب ضيفه “ويليامسفيلي أثلتيك” الإيفواري، في لقاء ذهاب الدور الثاني من مسابقة دوري أبطال إفريقيا لكرة القدم، الذي جمعهما بمركب محمد الخامس بالدار البيضاء و قاده الحكم الغابوني “إيريك أطوغو كاستان”.

فريق “ويليامسفيلي أثلتيك” الإيفواري صاحب المشاركة الأولى في المسابقة فاجأ مضيفه الوداد حامل اللقب بهدف مبكر وقعه متوسط الميدان “جان ويلي ندا” بعد أقل من ثلاث دقائق من صافرة البداية، مستغلا خطأ في التغطية من دفاعات الوداد.

رد الفريق الأحمر لم يتأخر كثيرا، فمن هجمة منسقة قادها إسماعيل الحداد و عبد اللطيف نصير، تمكن محمد أولاد من تعديل النتيجة من ضربة رأسية قوية باغثت حارس الزوار. و بحلول الدقيقة الـ16 تحصل الوداد على ركلة خطأ جانبية نجح المتألق أمين تيغازوي في استغلالها بأحسن صورة، بعدما سدد كرة مقوسة بطريقة بديعة، استقرت في شباك الفريق الإيفواري.

و رغم لعبه على أرضه و أمام جماهيره، فشل الـWAC في المحافظة على تقدمه في المباراة، بعدما عدل “ويليامسفيلي أثلتيك” الكفة بواسطة لاعبه “جان فرانسيس ندا” مستغلا خطأ في التغطية من الخط الخلفي للوداد في الدقيقة الـ36.

في الجولة الثانية مارس الوداد ضغطا ملحوظا على دفاعات منافسيه بحثا عن هدف ثالث، و هو ما تمكن من تسجيله محمد الناهيري في الدقيقة الـ52، بعد عرضية عبد اللطيف نصير من الجهة اليمنى، فيما فشل أولاد بعدها بلحظات في تعميق الفارق من تسديدة قوية جانبت القائم الأيمن لحارس “ويليامسفيلي أثليتيك”.

المد الهجومي للوداد مكنه من مضاعفة الغلة بهدف رابع وقعه أمين تيغازوي عند الدقيقة الـ62، بعد هجمة مرتدة قادها إسماعيل الحداد الذي مهد كرة الهدف لتيغازوي أمام شباك شبه فارغة، و بعدها بحوالي 12 دقيقة وضع الحداد بصمته في المواجهة بتوقيعه على الهدف الخامس من تصويبة قوية فشل حارس الفريق الضيف في إبعادها عن مرماه.

الحداد عاد مجددا ليوقع هدفه الشخصي الثاني و السادس لفريقه قبل ثواني قليل من نهاية الوقت الأصلي للمواجهة، بعد تلقيه تمريرة من خلف المدافعين لم يتوانى في إسكانها شباك الفريق الإيفواري، و في الوقت الذي ظن فيه الجميع أن المباراة ستنتهي بتفوق الوداد بحصة (6-2)، أضاف الحداد هدفا سابعا بعد تمريرة بديعة من الناهيري داخل المعترك.

و بهذا الفوز الثمين يمهد الوداد تأهله لدور المجموعات، في انتظار الحسم في لقاء العودة الذي سيجمع الطرفان يوم الجمعة 16 من مارس الجاري بملعب “روبير شامبرو” بالعاصمة الإيفوارية أبيدجان.

Advertisements

تعليقك يهمنا اترك لنا كلمات و شكرا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: